أخبار اليوم

“قيصر يخنق الأسد”.. مئة دولار عند دخول المواطن إلى سوريا.. ومخلوف يستنجد: لم يبقَ لدينا إلا النساء..!

“قيصر يخنق الأسد”.. مئة دولار عند دخول المواطن إلى سوريا.. ومخلوف يستنجد: لم يبقَ لدينا إلا النساء..!

أخبار اليوم

فريق المتابعة والتحرير

يبدو أن تأثيرات قانون “قيصر”، الذي فرضته الولايات المتحدة الأمريكية ضد نظام الأسد في السابع عشر من شهر حزيران/ يونيو الماضي، بدأت تظهر شيئاً فشيئاً.

فخلال أقل من أربعة وعشرين ساعة تكشفت المزيد من الضغوط التي يتعرض لها رجل الأعمال السوري “رامي مخلوف”، من قِبَل نظام الأسد، حيث أكد وفي منشور على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن نظام الأسد حجـ.ـز على كافة الشركات التابعة له، كما اعتـ.ـقل معظم الموظفين العاملين لديه سواء من الرجال أو النساء.

ولا شك أن قانون “قيصر” سيحول نظام الأسد إلى “وحـ.ـش” ينهـ.ـش في القريب والبعيد بمناطق سيطرته على أمل تحصيل الأموال وخاصة من العملات الأجنبية.

النظام يدرك تماماً أن مآله الانهيار تحت الحـ.ـصار والقطيعة الدولية، وإفلاس حلفائه في لبنان، وإيران التي لا تعتبر أفضل حالاً منه، فهي أيضاً ترزح تحت عقـ.ـوبات اقتصادية مشددة بسبب سياستها الخارجية المتبعة مع الدول المحيطة في منطقة الشرق الأوسط.

ومع مرور نحو 20 يوماً على بَدْء تطبيق قانون “قيصر” ضد نظام الأسد والدول والكيانات الداعمة له، حاول النظام إيجاد بدائل لكسب الأموال من العملة الأجنبية، ورأى في السوريين ذاتهم الوسيلة لتحقيق ذلك.

وكانت أبرز قرارات نظام الأسد في هذا الصدد إجبار المواطنين السوريين ومن في حكمهم على تصريف مبلغ 100 دولار أمريكي أو ما يعادلها بإحدى العملات الأجنبية التي يقبل بها مصرف سوريا المركزي حصراً، إلى الليرات السورية وفقاً لنشرة أسعار صرف الجمارك والطيران، وذلك عند دخولهم الأراضي السورية.

ويشمل القرار الجديد الصادر عن نظام الأسد جميع السوريين باستثناء الأشخاص الذين لم يبلغوا سن الثامنة عشرة إلى جانب سائقي الشاحنات والسيارات العامة.

ويحاول النظام أيضاً الخروج من المـ.ـأزق من خلال التحكم بالحوالات المالية، حيث جعلها عبر مصارفه حصراً، كما بدأ بالعمل على تشجيع التصدير إلى الخارج، من خلال إعلانه دعم تكاليف شحن صادرات الإنتاج الزراعي والصناعي.

وذكر وزير الاقتصاد في الحكومة المؤقتة الدكتور “عبد الحكيم المصري” لموقع “نداء سوريا”، أن نظام الأسد كان يصدر بترولاً، والآن يعتبر من أبرز المستوردين له.

وأضاف: “كما أنه الآن بحاجة للأموال لتمويل حـ.ـربه على السوريين، وإعطاء الروس رواتبهم لقاء دعمهم له أيضاً، ولذلك بدأ بالبحث عبر كافة الرسائل عن طرق لتحصيل الأموال، والقرار الأخير الصادر عنه حول فرض تصريف مئة دولار عند دخول المواطن إلى سوريا يأتي ضمن هذا السياق.”

وأشار “المصري” إلى أن التصريف سيكون وفق بيان نظام الأسد حسب سعر الجمارك والطيران، ومن غير الواضح ما إذا كان يقصد سعر 434، أو السعر التقديري 700، أو 1250، الذي حدد سابقاً في المصارف التابعة له.

ولا يدخر نظام الأسد جهداً في تحصيل المال من أبرز المقربين منه، والحديث هنا عن ابن خاله “رامي مخلوف”، الذي أكد اليوم قيام الأجهزة اﻷمنية بحلّ كافة الشركات التابعة له والضغط على العاملين.

وقال “مخلوف” في منشور على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” نشره ظهر اليوم، الخميس 9تموز/ يوليو: “إن الأجهزة اﻷمنية اعتـ.ـقلت أغلب الرجال من الصف الأول من موظفي الشركات التابعة له ولم يبقَ إلا النساء اللواتي يتعرضن للضغط أيضاً والاعـ.ـتقال هنّ الأخريات”.

وتابع قائلاً: “بعد عدم حصولهم على مبتـ.ـغاهم، وهو إخضـ.ـاعنا للتنازل لهم، وبعد كل الإجراءات التي اتخذوها بحقنا من حجـ.ـوزات على كل شركاتنا وعلى كل حساباتنا وعلى كل ممتلكاتنا لم يكتفوا بذلك فقد أغلقوا عدة شركات بقرارات تعسـ.ـفيّة”،

كما أوضح أن إغلاق تلك الشركات سبب تسريح مئات الموظفين ومنع بقية الشركات الأخرى من ممارسة أعمالها بالشكل الصحيح القانوني الطبيعي، على حد تعبيره.

تأتي إجراءات نظام الأسد التضييقية سواء بحق المقربين منه، أو بحق السكان، بالتزامن مع انهيار اقتصادي، وانتشار الفـ.ـقر والبطالة بشكل كبير في المناطق الخاضعة لسيطرته.

وما يجري الآن في المناطق التي تقع تحت سيطرة النظام السوري، قد أجبرت السكان مؤخراً على الخروج بمظاهرات تنـ.ـدد بالواقع المعيشي وتطالب بإسقاط نظام الأسد، حيث هتف المتظاهرون في مدينة السويداء هتاف: “سوريا لينا وماهي لبيت الأسد”،وذلك وفقاً لتقرير نشره موقع “نداء سوريا“.

وكان ذلك تطوراً لافتاً في العلاقات القائمة بين نظام الأسد وبعض المناطق الموالية له، ويمكن القول: “إن الوضع في مناطق النظام مفتوح على كافة الاحتمالات، فمن غير المتوقع بقاء الوضع بشكله الحالي إلى ما لا نهاية.”

المصدر: نداء سوريا

اقرأ أيضاً: القيادي في الجيش الوطني “ياسر عبدالرحيم” يزف بشريات سارة للسوريين حول إدلب وقضايا أخرى !

– إجمـ.ـاع على استمرار التهدئة في مناطق خفض التصعـ.ـيد
– ثمة توجه واضـ.ـح من الجميع على استمرار تدفق المساعدات عبر المعابر

– هناك فرصة جيدة لاستئناف اللجنة الدستورية على أسس أكثر فاعلية

قال قيـ.ـادي في المعـ.ـارضة السورية إن موضوع استمرار التهدئة في مناطق خفض التصعـ.ـيد، ووجود توجه لاستمرار فتح معبر باب الهوى لتوصيل المساعدات الإنسانية تعد أبرز مخرجات اجتماع “أستانة 16”.

والخميس، اختتمت في العاصمة الكازاخية نور سلطان، أعمال اجتماع أستانة 16، التي استمرت يومين بمشاركة الدول الضـ.ـامـ.ـنة تركيا وروسيا وإيران ووفدي النظـ.ـام والمعـ.ـارضة السورية والمبعوث الأممي غير بيدرسون ووفود دول مراقبة هي العراق ولبنان والأر.دن.

وتعقيبا على الاجتماع، قالت وزارة الخارجية التركية إن الأطراف الضـ.ـامـ.ـنة في أستانة-16 تناولت محاور عدة بخصوص سوريا، أبرزها المساعدات الإنسانية والوضع في إدلب، فضلا عن مكـ.ـافحة التنـ.ـظيمات الإرهـ.ـابية.

وأوضـ.ـحت الوزارة أنه جرى خلال الاجتماع مناقشة الوضع الإنساني وإيصال المساعدات إلى سوريا، وأعمال اللجنة الدستورية، والحل السـ.ـلمي، والأوضاع الأخيرة في إدلب، إلى جانب مكـ.ـافحة الإرهـ.ـاب، وخـ.ـاصـ.ـة التنـ.ـظيمات الإرهـ.ـابية شرقي الفرات.

وضع المعتـ.ـقلين

القيـ.ـادي بوفد المعـ.ـارضة وفي “فيـ.ـلق الشام”، ياسر عبد الرحيم، قال في حـ.ـديث للأناضول، إن هناك إجمـ.ـاعا على استمرار التهدئة في مناطق خفض التصعـ.ـيد.

وأضاف: “بالنسبة إلى المعابر، هناك توجه واضـ.ـح من الجميع نحو استمرار تدفق المساعدات، وهناك فرصة جيدة لاستئناف اللجنة الدستورية على أسس أكثر فاعلية”.

وعن اللقاءات التي أجرتها المعـ.ـارضة على هـ.ـامش الاجتماعات، أوضـ.ـح عبد الرحيم أنه “جرى اللقاء مع وفد الصلـ.ـيب الأحمر الدولي وتناول موضوع المعتـ.ـقلين والمغيبين الذين يتجاوز عددهم 400 ألف”.

وأضاف: “النظـ.ـام (السوري) لا يعترف بالمحتجزين وطلبنا معرفة مصيرهم والإفراج عنهم، وزيادة فعاليات الصلـ.ـيب الأحمر لتقديم المساعدات للسوريين”.

وأوضـ.ـح أن “عمـ.ـلية تبادل 5 مقابل 5 للمحتجزين غير عادلة، لأن النظـ.ـام لديه معتـ.ـقلين والمعـ.ـارضة لديها أسرى حـ.ـر.ب، فالوضع مختلف والمـ.ـد.نـ.ـيون اعتـ.ـقلوا تعسـ.ـفيا من جانب النظـ.ـام، وأبلـ.ـغـ.ـنيونا في الصلـ.ـيب الأحمر بتعذر زيارة السجون لأن النظـ.ـام لا يسـ.ـمح بذلك”.

الأوضاع الميـ.ـدانية

وحول الوضع الميـ.ـداني ولقاء المعـ.ـارضة مع الوفد الروسي، قال عبد الرحيم: “هناك خفض في التصعـ.ـيد، والقـ.ـصف أقل على المناطق، ولا تزال هناك خروقات من جانب النظـ.ـام وروسيا، وتهجير قسري للقرى على الطريق الدولي (إم 4/طريق حلب اللاذقية) خلال قـ.ـصف القرى”.

وأر.دف: “في اللقاء مع الجانب الروسي، قلنا لهم إن التصعـ.ـيد قبل أي جولة (مباحثات) هو محاولة مكشوفة للضـ.ـغـ.ـط ومسعى إلى إفراغ سكان المنطقة ومحاولة تركيع الشعب، ولا تزال هناك خروقات من قبلهم”.وفق الأناضول.

وأشار إلى أن الوفد السوري المعـ.ـارض طلب “إيقاف القـ.ـصف عن المـ.ـد.نـ.ـيين، وشددنا على أننا سندافع عن أرضنا وعن المـ.ـد.نـ.ـيين، ولن نسـ.ـمح لهم بالتقد.م، وأبلـ.ـغـ.ـنيناهم بأنه جرى السـ.ـماح لاستخدام تنـ.ـظيم (بي كا كا) الإرهـ.ـابي أراضي يسيطـ.ـر عليها النظـ.ـام لقـ.ـصف عفرين والمـ.ـد.نـ.ـيين”.

** العمـ.ـلية السيـ.ـاسية

ولفت عبد الرحيم إلى أن وفد المعـ.ـارضة أكد للوفد الروسي رفضه القبول بالانتخابات التي أجراها النظـ.ـام (في 27 مايو/أيار الماضي)، “لأنها مزورة وغير شـ.ـرعية. وعليهم عد.م دعم رئيس غير شرعي هو بشار الأسد”.

واستد.رك: “وأكدنا ضرورة بقاء القو.ات التركية لحمـ.ـاية الشعب السوري الأعزل والمـ.ـد.نـ.ـيين، وتأسيس المنطقة الآمنة لبقاء الشعب فيها”.

وشدد عبد الرحيم على أن “الحل لا يمكن إلا عبر إسقاط الأسد، راعي الإرهـ.ـاب الأول في العالم، هو من أطـ.ـلق المتشـ.ـدديـ.ـن وقـ.ـصف المدن وشعبه بالطائرات وبالكيمياوي أمام العالم وروسيا التي تدعمه”.

وأشار إلى أن “هناك تمديدا للمعابر، وتحـ.ـدثنا أنها قـ.ـضية إنسانية فوق تفاوضية، ولا يمكن تجويع الشعب، حيث تم التأكيد على أن الآلية سيتم تمديدها، والوضع في إدلب أفضل من الوضع في مناطق النظـ.ـام”.

ويحتاج تمديد آلية المساعدات الإنسانية العابرة للحـ.ـدود إلى سوريا من تركيا، والتي ينتهي العمل بها في 10 يوليو/ تموز الجاري، إلى مصادقة مجلس الأمـ.ـن.

كما ذكر المتحـ.ـدث: “طالبنا روسيا بإجبار النظـ.ـام على تطبيق القرار 2254 والحل السياسي الشامل، وتم بحث عمل اللجنة الدستورية وسبل تفعيلها”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى