أخبار اليوم

لعيونك يادرعا.. محافظة ثانية تنتفض في وجه الأسد وتعلن إغلاق جميع طرق الإمداد المؤدية لدرعا

لعيونك يادرعا.. محافظة ثانية تنتفض في وجه الأسد وتعلن إغلاق جميع طرق الإمداد المؤدية لدرعا

أخبار اليوم

متابعة وتحرير

قالت مصـ.ـاد.ر خـ.ـاصـ.ـة في الجـ.ـنوب السوري لـ “سوشال”: إن الأهالي في محافظة السويداء أغلقوا كافة الطرقات والمعابر المؤدية إلى محافظة د.ر.عا، وذلك تضامنا منهم مع ابـ.ـناء د.ر.عا الذين يواجهون تهـ.ـديدات من النظـ.ـام السوري باقـ.ـتحام أحيـ.ـاء د.ر.عا البلد.

ووفق ذات المصـ.ـاد.ر، فإن المبادرة نابعة من قـ.ـبـ.ـل أهالي السويداء، للتضامن مع محافظة د.ر.عا، وأشارت ذات المصـ.ـاد.ر، إلى أن ابـ.ـناء المحافظة منععوا النظـ.ـام السوري من إطـ.ـلاق أي رصـ.ـاصة من السويداء باتجاه د.ر.عا.

كما منع الأهالي جيـ.ـش النظـ.ـام من استخدام طرقات ومعابر محافظة السويداء لدخول محافظة د.ر.عا.

مقاس موبايل
فيما قال مصـ.ـدر خاص لتجـ.ـمع أحـ.ـرار حوران أن عنـ.ـاصـ.ـر حاجـ.ـز “السـ.ـرايا” التابعين لفـ.ـر.ع الأ.مـ.ـن الـ.ـعسـ.ـكري يستغـ.ـلون الأهالي الراغـ.ـبين بالخروج من أحيـ.ـاء د.ر.عا البلد المحـ.ـاصرة مع آلياتـ.ـهـ.ـم، وتفـ.ـرض عـ.ـلـ.ـيهم مبـ.ـالغ مالية، تقـ.ـد.ر بـ 500 دولار أمـ.ـريكي، أو أكثر ذلك بحسب الممـ.ـتلكات الأخرى التي يمتلكونها.

وأضاف المصـ.ـدر الذي فضل الكشـ.ـف عن هويته، أن الأهالي يضـ.ـطرون إلى دفع تلك المـ.ـبـ.ـالغ من أجل الهـ.ـرو.ب بأطفالهم وممتلكاتـ.ـهـ.ـم، إلى خارج الأحيـ.ـاء التي شهدت قـ.ـصفاً مكـ.ـثفاً يوم أمس، وذلك خـ.ـشية تجدده خلال الساعات القا.د.مة، فيما اذا فشلت المفـ.ـاوضات مجدداً.

فيما اتـ.ـهـ.ـم مصـ.ـدر في الجبـ.ـهة الجـ.ـنوبية التابعة للجيـ.ـش السوري الـ.ـحـ.ـر المعـ.ـارض، قو.ات النظـ.ـام السوري والميلـ.ـيشيات التابعة، بالتحضير لعمل عسـ.ـكري كبير في كافة مناطق محافظة د.ر.عا، من خلال إرسال تعـ.ـز.يـ.ـزات عسـ.ـكرية كبـ.ـيرة.

وقال المصـ.ـدر في تصريح لوكالة الأنباء الألـ.ـمانية (د.ب.أ)، أمس الاثنين، إن التعـ.ـز.يـ.ـزات العسـ.ـكرية وصلت من د.مشق وريفها والقنيطرة، مزودة بد.بـ.ـابـ.ـات وراجـ.ـمـ.ـات صوا.ريخ ومدفـ.ـعية وتمركز العشـ.ـرات منها في بلدة النعيمة على أطراف مديـ.ـنة د.ر.عا الشـ.ـرقية.

وتحـ.ـدث المرصـ.ـد السوري لحقـ.ـوق الإنسان، عن سـ.ـماع أصوات إطـ.ـلاق نـ.ـار كثيفة في د.ر.عا البلد، مساء أمس، في أعقـ.ـاب مغادرة الوفد الروسي لمديـ.ـنة د.ر.عا، من دون الكشف عن نتائج الاجتماع الأخير. وتحـ.ـدث نشطاء عن قـ.ـصف مدفـ.ـعي عنيـ.ـف بالد.بـ.ـابـ.ـات ومضـ.ـادات الطيران، وسط اشتـ.ـباك عنيـ.ـف بين أهالي المنطقة والميلـ.ـيشيات التابعة لإيران على محـ.ـور حي البحار جـ.ـنوب د.ر.عا البلد. وفق ما نقلته صحيفة الشرق الأوسط

اقرأ أيضاً: تحركات تركية عالية المستوى.. والهـ.ـدف سوريا.. إليكم التفاصيل

أجرى المتحـ.ـدث باسـ.ـم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، الثلاثاء، لقاءين هـ.ـامين حول سورية وملفات المنطقة؛ الأول كان خلال اتصال هاتفي مع مستشار الأمـ.ـن القومي الأميـ.ـركي جيك سوليفان، والثاني خلال لقائه في أنقرة المبعوث الروسي الخاص إلى سورية.

وبحث قالن مع المبعوث الروسي الخاص إلى سورية ألكسندر لافرينتيف آخر المستجدات الحاصلة في سورية، خلال اجتماعهما في المجمع الرئاسي التركي بالعاصمة أنقرة.

وجاء في بيان صـ.ـدر عن مكتب قالن أن “تركيا وروسيا أكدتا خلال الاجتماع على أهمية الحفاظ على اتفاقية وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في محافظة إدلب السورية، واتفقتا على عد.م السـ.ـماح لأي هـ.ـجمات استـ.ـفـ.ـزازية من شأنها إلحاق الضـ.ـرر بحـ.ـالة الاستقرار الناجمة عن اتفاق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في المحافظة”. وفق العربي الجديد

وجرى التأكيد خلال اللقاء على “ضرورة تفعيل العمـ.ـلية السيـ.ـاسية بشكل أكثر فاعـ.ـلـ.ـية وتسريع عمل اللجـ.ـنة الدستورية من أجل إحلال السـ.ـلام والاستقرار، كما تم التأكيد على “ضرورة مكـ.ـافحة كافة التنـ.ـظيمات الإرهـ.ـابية، بما في ذلك د.اعـ.ـش، و”وحـ.ـدات حمـ.ـاية الشـ.ـعـ.ـب الكر.دية” بحـ.ـز.م، من أجل ضمان وحـ.ـدة الأراضي السورية”.

كما شـ.ـدد الجانبان على “أهمية اتخاذ خطوات مشتركة للتخـ.ـفيف من حـ.ـدة الأزمـ.ـة الإنسانية، وأعر.با عن ارتياحهما لقرار مجلس الأمـ.ـن الدولي رقم 2585، الذي يضمن استمرار المساعدات الإنسانية لسورية”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أر.دوغان قد كلف قالن منذ سنوات بمتابعة الملف السوري والتواصل مع الجانب الأميـ.ـركي، وخـ.ـاصـ.ـة فيما يتعلق بملف شـ.ـرق الفرات، بعد اتصالات هاتفية كان أجراها مع الرئيس الأميـ.ـركي السابق دونالد ترامب.

وفي وقت سابق اليوم، بحث قالن ومستشار الأمـ.ـن القومي الأميـ.ـركي جيك سوليفان، العلاقات الثنائية، وقـ.ـضايا إقليمية عديدة، مثل تونس، وأفغانستان، وأذر.بيجان.

وأفاد بيان صـ.ـاد.ر عن مكتب قالن أنه وسوليفان “تناولا هاتفياً سبل التركيز على أجـ.ـندة إيجابية بين البلديـ.ـن، والخطوات الواجب اتخاذها من أجل تعـ.ـز.يـ.ـز التعاون الثنائي، وأكد الجانبان على أهمية التعاون والتضامن بين الدول في مكـ.ـافحة الكـ.ـوا.رث الطبيعية، وخـ.ـاصـ.ـة حرائق الغابات التي نشبت في عدد من البلدان في الفترة الأخيرة”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى