أخبار اليوم

 بمناسبة رأس السنة الهجرية.. إعلامية سورية تدعو السوريين للهجـ.ـرة والهـ.ـروب من سوريا

 بمناسبة رأس السنة الهجرية.. إعلامية سورية تدعو السوريين للهجـ.ـرة والهـ.ـروب من سوريا

أخبار اليوم

متابعة وتحرير

فاجأت المديرة السابقة لتلفزيون النظام “ديانا جبور” السوريين؛ بعد دعوتها إياهم للهجرة خارج البلاد، بمناسبة دخول سنة هجرية جديدة.

ونشرت “جبور” عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “بمناسـبة رأس السـنة الهجـرية أتمنى لنا ولكم إعادة سـيرة السـلف الصالح وأن نهاجر كلنا كلنا”.

ولاقى منشور الإعلامية تفاعلًا كبيرًا من قبل المتابعين، إذ علق حساب باسم “سمير حجار” بالقول: “الهجرة سـنة شـريفة، ألم ينصح الرسـول الكريم صلى الله عليه وسـلم أصحابه بالهجرة إلى الحبشـة لدرء الظلم عنهم و حيث يوجد كهرباء و غاز و كرامة ! الهجرة سـنة نبوية لمن اسـتطاع اليها سـبيلا “.

وكتب حساب آخر باسم “سعدي زعزع”: “طيب إذا هاجرت أنا.. لمين بدي خلي البطاقة الذكية؟؟ بدها تروح عليي ربطة الخبز يللي عم بحصل عليها كل ٤ سـاعات.. وجرة الغاز كل تلت تشـهر وبدو يروح عليي ٥٠ ليتر مازوت كل سـنتين.. وكتير شـغلات.. حرام رح اخسـرهم … لا لا.. خليني ببلدي معزز مكرم أريحلي ، مابدي هالشـنططة …”.

يذكر أن ديانا جبور، استقالت من إدارة التلفزيون السوري قبل انـ.ـدلاع الثورة السورية بثلاث سنوات، أي في العام 2008، لكنها حافظت على دعمها للأسد، وتأييدها لحـ.ـربه ضـ.ـد الشعب السوري.

وشهدت مناطق سيطرة الأسد خلال الآونة الأخيرة، هجرة غير مسبوقة، وخصوصًا باتجاه أوروبا، هـ.ـربًا من الأوضاع المعيشية الصعبة، وفر الكثير من الشبان هـ.ـربًا من التجنيد الإجباري، خوفًا من زجهم بمعارك النـ.ـظام التي ليس لها نهاية ظاهرة.

اقرأ أيضاً: أبناء الساحل لـ “بشار الأسد”: يا سيادة الرئيس انتخبناك وشعبك جـ.ـوعان “عيـ.ـب” (فيديو)

تشهد منطقة الساحل السوري وهي البيئة الحاضنة لنظام الأسد، انتفاضة بوجه النظام تطالب بإنقاذ ما تبقى من كرامة، إذ بدأت الأصوات المنددة بالواقع المعيشي تتعالى بشكل كبير بسبب عدم توافر مقومات الحياة من كهرباء وغاز وماء.

ونشرت شبكة بلدي نيوز السورية تسجيلات مختلفة من عدة مناطق في الساحل تظهر تذمر الأهالي من الوضع المعيشي، وشكواهم وعدم قدرتهم على التحمل أكثر، خصوصا في ظل ارتفاع أسعار المواد الغذائية والفقر الذي يستبيح حياتهم.

ويظهر رجل مسن في أحد التسجيلات يشتكي الوضع ويقول: “من أين نأكل، يوجد أطفال شـ.ـهداء، من الذي سوف يطعمهم، يوجد الكثير من عوائل الشـ.ـهداء من أين سوف يأكلون؟”.

ووجه والد أحد قتـ.ـلى النظام رسالة لرأس النظام من خلال إحدى الإذاعات المحلية بقوله: “هذه رسالة مباشرة للرئيس؛ من حقنا أن تصل الرسالة، لا يوجد مياه ولا كهرباء ولا غاز، المواطنون مظلـ.ـومون هنا، إنها الدفعة الأولى من الظلـ.ـم ولكن القادم أعظم ونحن خائـ.ـفون”.

وأضاف: “الرجاء أن تصل رسالتنا للرئيس، لا يوجد جرة غاز، الرجاء عدم الخوف فالوضع سيئ جدا، وضع المنطقة الساحلية من سيئ إلى أسوء، الشعب جوعان والله عيب، الرواتب ضعيفة جدا والأسعار غالية وليس لنا القدرة التحمل”.

وأضاف بالقول: “هل يعقل أن جبلة وريفها تأتيها الكهرباء ساعة واحدة فقط، بينما الماء كل ٧ أيام تصلها ساعة واحدة؟، الشعب لم يعد يعلم ماذا يقول وماذا يتكلم، هذه ليست عيشة”.

وطالب سكان المنطقة الساحلية رأس النظام أن يجد حلا لمناطقهم، فهم من قدم الشهداء للوطن، فهل يعقل أن يكون هذا الجزاء، بحسب قولهم.

وختم الرجل حديثه بالقول: “يا سيادة الرئيس الشعب جوعان، لقد عدنا للعصر الحجري”.

جدير بالذكر أن مستشاري الأسد يطالبون السكان بالصمود والصبر، ولعل ظهور لونا الشبل شكل الحالة الأكثر استفزازا لموالي النظام،

إذ دعت السوريين للصمود في ظل الأوضاع الاقتصادية التي تعاني منها مناطق سيطرة الأسد، في الوقت الذي ارتدت فيه فستانا من شركة غوتشي يبلغ سعره 3000 دولار أي ما يعادل 9 ملايين و600 ألف ليرة سورية، وساعة من نوع رولكس يبلغ سعرها بحسب الشركة 146,199 ألف دولار أمريكي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى