أخبار اليوم

نشيد وطني ورئيس ورجل يتحدى دبابة.. صور من تعاضد الشعب الأوكراني ضد الغزو الروسي.. شاهد

نشيد وطني ورئيس ورجل يتحدى دبابة.. صور من تعاضد الشعب الأوكراني ضد الغزو الروسي.. شاهد

أخبار اليوم

فريق المتابعة والتحرير

تعددت صور المقاومة الأوكرانية ضد الغزو الروسي على البلاد منذ 24 من شباط الحالي، وضرب الشعب الأوكراني بتعاضده تجاه الغزو الروسي أروع الأمثلة.

الغزو الروسي لأوكرانيا هو غزوٌ بدأته روسيا على أوكرانيا في 24 شباط 2022، حيثُ بدأت الحملة بعد حشدٍ عسكري طويل، والاعتراف الروسي ب‍جمهورية دونيتسك الشعبية المعلَنة من جانب واحد و‌جمهورية لوغانسك الشعبية.

أعقبها دخول القوات المسلحة الروسية إلى منطقة دونباس في شرق أوكرانيا في 21 فبراير 2022.

في 24 فبراير، وبعد خطابٍ أعلن فيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن عملية عسكرية بهدف «تجريد أوكرانيا من السلاح وإزالة أثر النازية منها»، بدأ القصف على مواقع في جميع أنحاء البلد، بما في ذلك مناطق في العاصمة كييف.

ماذا جرى البارحة27 شباط؟

خلال الليل، ورد تفجير خط أنابيب غاز خارج خاركيف، بينما اشتعلت النيران في مستودع نفط في قرية كرياتشكي بالقرب من فاسيلكيف بعد إصابته بالصواريخ.

كما منع القتال العنيف بالقرب من قاعدة فاسيلكيف الجوية رجال الإطفاء من التعامل مع الحريق.

وكذلك ادعى المكتب الرئاسي أن مطار جولياني تعرض للقصف أيضًا. ادعى الانفصاليون في مقاطعة لوهانسك أن محطة نفطية في بلدة روفينكي تعرضت لصاروخ أوكراني.

صرح رئيس بلدية نوفا كاخوفكا، فلاديمير كوفالينكو، بأن المدينة قد استولت عليها القوات الروسية، واتهمها بتدمير مستوطنتي كازاتسكي وفيسيلي. دخلت القوات الروسية أيضًا مدينة خاركيف، ووقع قتال شوارع، بما في ذلك وسط المدينة. في الوقت نفسه، بدأت الدبابات الروسية في التوغل في مدينة سومي.

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن القوات الروسية طوقت بالكامل خيرسون وبيرديانسك، بالإضافة إلى احتلال هينشيسك ومطار خيرسون الدولي في تشيرنوبايفكا.

حدث هذا في الوقت الذي أمر الرئيس الروسي بوتين القوات النووية الروسية التأهب الأقصى “بنظام خاص للخدمة القتالية” ردا على ما أسماه التصريحات العدوانية لحلف شمال الأطلسي.

صور رائعة من المقاومة الأوكرانية

1- مدينة سومي

في مدينة سومي بأقصى شرق أوكرانيا يتربص الرجال بأحيائهم في انتظار الغزاة في حين تحتمي العائلات في المنازل.

وفجأة يعزف أحدهم النشيد الوطني الأوكراني ومع النهاية يصرخ آخر “المجد لأوكرانيا” فيرد عليه الحي “المجد لأوكرانيا”!

2- ملكة جمال أوكرانيا السابقة

ظهرت ملكة جمال أوكرانيا السابقة، أناستاسيا لينّا، تحمل بندقية هجومية، وترتدي أحذية عسكرية، متوعدة أي شخص يعبر الحدود الأوكرانية بقصد الغزو، بالقتل.

وتحدصت لينا، التي مثلت بلدها في مسابقة ملكة جمال العالم 2015، في رسالة نشرت على حسابها على إنستغرام، كل من يعبر الحدود الأوكرانية بقصد الغزو سيقتل.

وظهرت لينا في وقت سابق من الشهر الجاري، على حسابها أيضا، فيديو وصورا لها وهي تتدرب على السلاح وسط الثلوج.

3- رئيس أوكرانيا السابق يحمل سلاحه

انتشر أوّل مقطع فيديو، وهو ظهور الرئيس الأوكراني السابق بيترو بوروشنكو، وهو محاط بمجموعة من العسكريين ويحمل سلاحا من طراز الكلاشنكوف أمام إحدى الأبنية في مدينة كييف مركز أحداث الحرب.

كما تحدث بوروشينكو من شوارع كييف حيث تهاجم القوات الروسية العاصمة، عن حمل السلاح “هذه رسالتي للعالم”.

4- أوكراني يقاوم دبابة وحده

ظهر في مقط فيديو تداوله ناشطون أوكرانيون على مواقع التواصل الاجتماعي، ظهر فيه مواطنون أوكرانيون يقفون أمام الدبابات الروسية في محاولة لوقف تقدّمهم.

وفي المقطع، ظهر رجل مُسن وهو يُقاوم دبابة روسية لمنع تقدّمها وهي تسير على الطّرق في بخماش، على بُعد ما يزيد قليلا على 110 أميال شمال شرق العاصمة الأوكرانية كييف.

كما أظهر المقطع الرجل المسن الأوكراني وهو يقف أمام الدبابة، لكنها تقدّمت، فقفز فوقها، ثمّ ما لبث أن نزل ووقف أمامها مجددا وسعى لدفعها للخلف، فتعاضد معه الباقون.

5- ملكة الغاز رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة

تداول ناشطون مقطع فيديو ظهرت فيه يوليا تيموشينكو، السياسية الأوكرانية المعارضة لموسكو والمؤيدة لعلاقات قوية مع الغرب، بالسلاح الناري بأحد شوارع كييف للدفاع عن ضد الغزاة الروس.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى