أخبار اليوم

عاجل.. بعد الهبوط الأخير الليرة السورية تسجل سعراً صادماً مقابل الدولار مع ارتفاع الذهب للمرة الرابعة خلال أسبوع.. شاهد الأسعار

عاجل.. بعد الهبوط الأخير الليرة السورية تسجل سعراً صادماً مقابل الدولار مع ارتفاع الذهب للمرة الرابعة خلال أسبوع.. شاهد الأسعار

أخبار اليوم

متابعة وتحرير

حافظت الليرة السورية، اليوم السبت على سعر صرفها أمام الدولار الأمريكي؛ والعملات الأجنبية في أسواق دمشق وحلب.

الأسعار في دمشق:

1 دولار أمريكي = 3800 ليرات للشّراء، و 3850 للبيع.

1 يورو = 4213 ليرة للشّراء، و4273 للبيع.

1 ليرة تركية = 253 ليرة للشّراء، و261 للبيع.

1 دينار أردني = 5044 ليرة للشّراء، و5117 للبيع.

1 ريال سعودي = 1011 ليرة للشّراء، و1027 للبيع.

الأسعار في حلب:

1 دولار أمريكي = 3795 ليرات للشّراء، و 3845 للبيع.

1 يورو = 4207 ليرة للشّراء، و4268 للبيع.

1 ليرة تركية = 253 ليرة للشّراء، و261 للبيع.

1 دينار أردني = 5044 ليرة للشّراء، و5117 للبيع.

1 ريال سعودي = 1010 ليرة للشّراء، و1026 للبيع.

أسعار الذهب:

غرام عيار 18 = 178,284 ليرة سورية.

غرام عيار 21 = 207,874 ليرة سورية.

عاجل: تحذير هام للسوريين الراغبين بقضاء إجازة العيد في سوريا من أمر خطير.. تفاصيل

مع اقتراب العيد واختمال فتح الاجازات للسوريين في تركيا لزيارة بلادهم في فترة العيد وطلب الحكومة التركية تثبيت العناوين وضبط البيانات للسوريين في تركيا.

علمت تركيا بالعربي من مصدر خاص أن تثبيت العناوين بات أمراً ضرورياً لمن ينوي زيارة سوريا من السوريين الموجودين في ولاية غازي عنتاب التركية.

وقال الناشط السوري أحمد جميل نبهان يوم أمس قام أحد السوريين الخاضعين للحماية المؤقتة ويحمل بطاقة الكملك من ولاية غازي عينتاب بحجز موعد من أجل زيارة سوريا، وعند وصوله إلى معبر جرابلس تم رفض طلبه بسبب عدم تثبيت عنوانه.

ووجه نبهان تنبيهاً للسوريين الراغبين بزيارة سوريا من حاملي كملك عنتاب، أو من يفكرون بتقضية إجازة العيد في سوريا، وطبعاً بعد فتح زيارات العيد (حتى اللحظة لم يصدر قرار)، فيتوجب عليهم تثبيت عناوينهم وتطابق هذه العناوين في شعبة الأجانب ومديرية النفوس. حسب تركيا بالعربي.

خبير بشؤون السوريين في تركيا يحذر من أمر خطير بموضوع الحوالات قد يصل الى السجن والترحيل

في خبر عاجل دعا أحمد جميل النبهان الخبير بالشأن السوري في تركيا السوريين إلى عدم التهاون بموضوع الحوالات المصرفية في تركيا وأكد أن موضوع الحوالات المصرفية يعتبر من أخطـر المواضيع الأمنية للبنوك الحكومية (كبنك الزراعات ووقف بنك وptt).

وقال النبهان في منشور على الفيسبوك رصدته “تركيا الحدث” إن أي خطأ قد يؤدي لإغلاق الحساب أو السجـن أو ترحيل صاحب الحساب.

وأشار النبهان إلى الانتباه لمسألة الحوالات الضخمة القادمة من خارج تركيا بالعملة الصعبة والتي قد تكون مجهولة المصدر أو غير واضحة.

ورأى النبهان أن هذا الموضوع من الممكن أن يؤثر على الجنسية التركية في المرحلة الرابعة بشكل كبير واعتبر الخبير السوري في تركيا أن هذا الأمر سبب رئيسي لتوقف الكثير من الملفات لمدة سنتين أو أكثر.

ووجه النبهان ثلاث نصائح إلى اللاجئين السوريين أصحاب الحسابات البنكية في تركيا وطالب النبهان السوريين بعدم استخدام الحساب المصرفي إلا من قبل صاحب الحساب ولنفسه فقط مهما كان السبب كنصيحة أولى.

بينما شدد النبهان على عدم التهاون بموضوع كتابة وتوضيح سبب الحوالة في حقل (ACIKLAMA – التفسير) وذلك في النصيحة الثانية.

أما نصيحة النبهان الثالثة فهي أن يقوم الشخص ممن لديه حوالات كثيرة بفتح حساب تجاري على أساس شركة مرخصة أو فتح حساب في مصرف خاص مثل كويت ترك والبركة.

وتستضيف تركيا أكثر من 3 ملايين و600 ألف لاجئ سوري موزعين على مختلف المدن والولايات التركية لا سيما الحدودية منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى