أخبار اليوم

أول ردّ من المعارضة السورية على قبول طلب ترشح بشار الأسد لـ الانتخابات الرئاسية السورية

أول ردّ من المعارضة السورية على قبول طلب ترشح بشار الأسد لـ الانتخابات الرئاسية السورية

أخبار اليوم 

متابعة وتحرير

علقت المعارضة السورية، اليوم الإثنين، على قبول المحكمة الدستورية السورية طلب ترشح الرئيس السوري، بشار الأسد، لـ الانتخابات الرئاسية السورية المقبلة مع اثنين آخرين.

وقال رئيس الائتلاف السوري المعارض، الدكتور نصر الحريري: “‏مسرحية النظام الرديئة حول الانتخابات مجرد حفلة تنكرية فيها أكثر من خمسين مدعو يدّعون منافسة رئيس العصابة وهم من  أتباعه الذين يرفعون صوره في ملفاتهم الشخصية على وسائل التواصل ويكتبون سوريا الأسد!”.عرض روسي لتركياخخخ

وأضاف خلال تغريدة عبر صفحته الرسمية على تويتر: “إدراكهم عاجز عن تصور سوريا العظيمة؛ إنهم ينتمون لحظيرة الأسد!”.

وأرفق تغريدته بهاشتاغ حمل عنوان “#للمحاكمة_لا_للحكم”.

وفي وقتٍ سابق من صباح اليوم، أعلن رئيس ‎المحكمة الدستورية العليا،‎ ‎محمد جهاد اللحام، قبول ترشيح كل من ‎عبدالله عبدالله و‎بشار الأسد ومحمود مرعي، ورفض باقي طلبات الترشح المقدمة لعدم استيفائها الشروط الدستورية والقانونية.

اقرأ أيضا: يشمل كافة المناطق.. تفاصيل جديدة حول العرض الروسي لتركيا

نشرت وسائل إعلام سورية تفاصيل جديدة حول العرض الروسي المقدم لتركيا بشأن عقد اتفاق لهدنة طويلة الأمد تشمل كافة الأراضي السورية.

ونقل موقع “تلفزيون سوريا” عن مصادره الخاصة تأكيدها أن القيادة الروسية قدمت مقترحاً جديداً لتركيا ضمن بنود الهدنة التي تتم مناقشتها في الوقت الحالي بين مسؤولي البلدين.

ونوهت أن الاجتماعات الأخيرة بهذا الخصوص شهدت تطورات جديدة بهـ.ـدف التوصل لعقد اتفاق بين الجانبين ينص على وقف إطــ.ـلاق نـ.ـار شامل في سوريا.

وأوضحت المصادر أن المسؤولين الروس طلبوا أن تشمل محادثات الهدنة مناقشة نشاطات اقتصادية من أجل تحسن الاقتصاد السوري.

وبينت أن روسيا تسعى من خلال هذه المباحثات إلى فتح معابر بين مناطق سيطرة المعارضة شمال البلاد والمناطق التي تقع تحت سيطرة نظام الأسد.

ووفقاً للمصادر ذاتها، فإن المسؤولين الروس طالبوا من نظرائهم الأتراك أن تتعهد أنقرة بفتح معابر رسمية بين مناطق المعارضة ومناطق النظام في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا.

كما طالبت روسيا أن تتعهد الولايات المتحدة الأمريكية بفتح معابر رسمية بين مناطق قوات سوريا الديمقراطية “قسد” ومناطق النظام شمال شرق البلاد.

وأضافت المصادر أن روسيا وضعت شرطاً أن تكون تلك المعابر تحت إشراف كافة الدول النافذة في الملف السوري، وبتنفيذ من القوى المسيطرة على الأرض.

أما بالنسبة للموقف التركي حيال الخطة الروسية الجديدة، أكدت المصادر أن تركيا لم تبد حتى اللحظة موافقتها على العرض الروسي.

وأشارت إلى أن المقترحات الروسية الجديدة مازالت قيد الدراسة بين المسؤولين الأتراك والأمريكيين، وفقاً للمصادر.

ولفتت أن روسيا ستحاول الضغـ.ـط من أجل تمرير خطتها الجديدة بقرار من مجلس الأمن الدولي، وذلك حين مناقشة تمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود.

وبحسب المصادر، فإن الخطة الروسية تتضمن مناقشة جدول زمني لعودة مؤسسات “الدولة السورية” للعمل في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري.

ونوهت أن روسيا لا تشتـ.ـرط ضمن خطتها بدء إجراءات عودة المؤسسات، وإنما مناقشة جدول زمني لذلك بموجب شـ.ـروط يتم تحديدها فيما بعد؟.

تجدر الإشارة إلى أن العرض الروسي المقدم لتركيا يتضمن عقد هدنة طويلة الأمد في سوريا، لكن الجانب التركي اعتـ.ـرض على ثلاث نقاط في المقترح الروسي، من بينها عدم إدراج روسيا آلية مقبولة دولياً لمراقبة الهدنة.

وطالب الجانب التركي أن يتم إدارج دور للأمم المتحدة في مراقبة الهدنة على أن يكون لأنقرة وموسكو الدور الرئيسي في الإشراف على آلية المراقبة.

وقد تضمن العرض الروسي أن يتم تجديد الهدنة كل ستة أشهر أو كل عام، في حين ترغب تركيا بتوقيع اتفاق وقف إطـ.ـلاق نـ.ـار شامل غير محدد بفترة زمنية،

بالإضافة إلى تزامن ذلك مع خطوات عملية وجادة في مسار العملية السياسية التي تجري في العاصمة السويسرية “جنيف”.
المصدر: طيف بوست

هام :تصريح عاجل للرئيس “أردوغان” بشأن السوريين وعموم اللاجئين

قالت مصادر إعلامية تركية : إن الرئيس التركي” رجب طيب أردوغان ” ، قد أدلى بتصريح صحفي، دعا من خلاله لحماية المهاجرين في تركيا مهما كانت طائفتهم أو جنسيتهم.

وحسب مارصد وترجم موقع«تركيا رصد» ، وقال الرئيس ” أردوغان” في تصريحه “ يجب علينا السعي لحماية اللاجئين السوريين الفلسطينيين والمهاجرين الأراكانيين واليمنيين الذين يعانون القهر والفقر”.

واضاف الرئيس ” أردوغان” قائلاً: يجب تجديد “الثماني الإسلامية” (D-8) وفق المتطلبات الراهنة، وتحويلها إلى كيان يركز على المشاريع والإنجازات، وأيضاً الممكن تفعيل فكرة إنشاء بنك إسلامي كبير على أساس منصة إلكترونية تلبي في آن احتياجات السيولة للمؤسسات المالية الإسلامية وتمويل البنية التحتية المتزايدة في العالم الإسلامي”.

وتابع: “‌‎يجب أن نركز على التجارة بالعملات المحلية من أجل حماية بلداننا من المخاطر الناجمة عن أسعار الصرف”.

وقد تطرق بالحديث حول لقـ.ـاح كوـ.ـرونا، قال الرئيس “أردوغان :” أن “‌‎تركيا ستضع لقاحـ.ـها المضـ.ـاد لـكوـ.ـرونا في متناول البشرية جمعاء عند اعتماده”.
قالت مصادر إعلامية تركية : إن الرئيس التركي” رجب طيب أردوغان ” ، قد أدلى بتصريح صحفي، دعا من خلاله لحماية المهاجرين في تركيا مهما كانت طائفتهم أو جنسيتهم.

وحسب مارصد وترجم موقع«تركيا رصد» ، وقال الرئيس ” أردوغان” في تصريحه “ يجب علينا السعي لحماية اللاجئين السوريين الفلسطينيين والمهاجرين الأراكانيين واليمنيين الذين يعانون القهر والفقر”.

واضاف الرئيس ” أردوغان” قائلاً: يجب تجديد “الثماني الإسلامية” (D-8) وفق المتطلبات الراهنة، وتحويلها إلى كيان يركز على المشاريع والإنجازات، وأيضاً الممكن تفعيل فكرة إنشاء بنك إسلامي كبير على أساس منصة إلكترونية تلبي في آن احتياجات السيولة للمؤسسات المالية الإسلامية وتمويل البنية التحتية المتزايدة في العالم الإسلامي”.

وتابع: “‌‎يجب أن نركز على التجارة بالعملات المحلية من أجل حماية بلداننا من المخاطر الناجمة عن أسعار الصرف”.

وقد تطرق بالحديث حول لقـ.ـاح كوـ.ـرونا، قال الرئيس “أردوغان :” أن “‌‎تركيا ستضع لقاحـ.ـها المضـ.ـاد لـكوـ.ـرونا في متناول البشرية جمعاء عند اعتماده”.

أول تحرك أمريكي فعلي تجاه الملف السوري

أعلنت الإدارة الأمريكية الجديدة عن أول تحرك فعلي لها بخصوص الأوضاع القائمة في سوريا، بعد أن اقتصرت المرحلة السابقة على تصريحات ومشاريع قرارات ما زالت قيد الدراسة بشأن استراتيجية تعامل إدارة “بايدن” مع الملف السوري.

وأصدرت البعثة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة بياناً يوم أمس تم توزيعه على الصحفيين، معلنة فيه أن وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” سيترأس يوم الاثنين القادم اجتماعاً لمجلس الأمن الدولي حول سوريا.

وذكر البيان أنه ضمن رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية لأعمال مجلس الأمن الدولي خلال شهر آذار/ مارس الجالي، سيرأس “بلينكن” اجتماعاً للمجلس حول الأوضاع الإنسانية في سوريا بحضور افتراضي.

وأكد البيان أن الوزير الأمريكي سيشدد خلال الاجتماع على استمرار دعم بلاده لأبناء الشعب السوري من أجل وقف دائم لإطـ.ـلاق النـ.ـار في سوريا

وأضاف أن الولايات المتحدة الأمريكية ستعزز عملية وصول المساعدات الإنسانية دون عـ.ـوائق إلى كافة المجتمعات الضـ.ـعيفة في كافة أنحاء سوريا.

كما لفت البيان أن “بلينكن” سيعقد أيضاً لقاءات خاصة مع كل من الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش”، ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة “فولكان بوزكير”.

أما بالنسبة لهـ.ـدف الولايات المتحدة من ترأس “بلينكن” للبعثة الأمريكية خلال الاجتماع، قال البيان: “هذه المشاركة ستعيد تأكيد التزام الولايات المتحدة بالعمل من خلال النظام متعدد الأطراف لمواجـ.ـهة كبريات التـ.ـحديات حول العالم.

يأتي ذلك في الوقت الذي توقعت فيه عدة تقارير صحفية أن يشهد الاجتماع القادم، يوم الاثنين المقبل، مواجـ.ـهةً دبلوماسية بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا بشأن الملف السوري.

ونوهت أن روسيا تستعد كعادتها لمساندة النظام السوري دبلوماسياً بالتوازي مع دعمه اقتصادياً وعسكرياً طيلة السنوات الماضية.

وأشارت التقارير إلى أن مناقشة الأوضاع الإنسانية خلال الاجتماع من المرجح أن تشهد صـ.ـداماً دبلوماسياً مع الجانب الروسي، خاصة بما يتعلق بمسألة تمديد القرار الدولي الخاص بالمساعدات عبر الحدود الذي تنتهي مدته في تموز/ يوليو القادم.

وكان مجلس الأمن الدولي قد مدد خلال شهر يوليو/ تموز الفائت بعد سجال مطول بين روسيا والولايات المتحدة، القرار الدولي رقم 2533 لمدة عام إضافي.

وتضمن التمديد تعديلاً على القرار بشأن اقتصار إيصال المساعدات الإنسانية عبر الحدود، على معبر حدودي واحد فقط، هو معبر “باب الهوى” بين تركيا ومحافظة إدلب شمال غرب سوريا.

تجدر الإشارة إلى أن وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” كان قد أكد في تصريحات صحفية سابقة التزام بلاده بمسار التسوية السياسية للملف السوري بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

كما شدد على ضرورة العمل على تمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى الداخل السوري عبر الحدود، وذلك في أول تحرك له حول الأوضاع في سوريا بعد أن تولى منصب وزير الخارجية للولايات المتحدة
المصدر: طيف بوست

لمتابعة أهم أخبار تركيا والسوريين في تركيا والمساعدات وكرت الهلال الأحمر بشكل عاجل إنضمو إلى قناتنا على تلغرام إضغط هنا
إقرأ أيضا : أشكر الله.. عاجل: الرئيس أردوغان يزف البشرى الكبيرة ويعلن وعداً حاسماً

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة، حزمة إصلاحات اقتصادية جديدة، مؤكدا تصميم حكومته على الارتقاء بالبلاد إلى مصاف العشرة الكبار اقتصاديا.

وقال أردوغان في كلمة خلال الحفل التعريفي بـ”حزمة الإصلاح الاقتصادي”، بمدينة إسطنبول: “نهدف إلى اقتصاد وطني يسجل أرقاما قياسية جديدة”.

وأضاف: “سنصل بالتأكيد إلى أهدافنا لجعل تركيا واحدة من أكبر 10 اقتصادات بالعالم”.

وأوضح: “عملنا على مأسسة الاستقرار السياسي الذي يعدّ شرطا أساسيا لتحقيق الديمقراطية والنمو الاقتصادي، وهو بنفس الوقت خطوة لتسهيل إنشاء مناخ ثقة، فتركيا تحافظ على قوتها رغم العديد من الأزمات الإقليمية والدولية”.

وتطرق الرئيس أردوغان إلى تداعيات جائحة كورونا التي اجتاحت العالم، مشيرًا أنها تحولت إلى اختبار للبنية التحتية القوية التي أنشأتها الحكومات التركية منذ 18 عامًا، ونظام الإدارة الجديد.
وأعرب عن شكره لله لتجاوز تركيا بنجاح لهذا الاختبار في كافة المجالات من الصحة إلى الإنتاج ومن الأمن إلى التكافل الاجتماعي.

وأوضح أنه بالنظر إلى الوضع في البلدان المتقدمة والنامية يمكن ملاحظة كيف أن تركيا سارت باتجاه إيجابي خلال الأزمة.

وتابع مبينًا: “على سبيل المثال، فإن الاقتصاد العالمي خلال 2020 انكمش بنسبة 3.5 بالمئة، والتجارة العالمية بنسبة 10 بالمئة، وانخفضت الاستثمارات الدولية المباشرة بنسبة 42 بالمئة”.

أول تحرك أمريكي فعلي تجاه الملف السوري

أعلنت الإدارة الأمريكية الجديدة عن أول تحرك فعلي لها بخصوص الأوضاع القائمة في سوريا، بعد أن اقتصرت المرحلة السابقة على تصريحات ومشاريع قرارات ما زالت قيد الدراسة بشأن استراتيجية تعامل إدارة “بايدن” مع الملف السوري.

وأصدرت البعثة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة بياناً يوم أمس تم توزيعه على الصحفيين، معلنة فيه أن وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” سيترأس يوم الاثنين القادم اجتماعاً لمجلس الأمن الدولي حول سوريا.

وذكر البيان أنه ضمن رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية لأعمال مجلس الأمن الدولي خلال شهر آذار/ مارس الجالي، سيرأس “بلينكن” اجتماعاً للمجلس حول الأوضاع الإنسانية في سوريا بحضور افتراضي.

وأكد البيان أن الوزير الأمريكي سيشدد خلال الاجتماع على استمرار دعم بلاده لأبناء الشعب السوري من أجل وقف دائم لإطـ.ـلاق النـ.ـار في سوريا

وأضاف أن الولايات المتحدة الأمريكية ستعزز عملية وصول المساعدات الإنسانية دون عـ.ـوائق إلى كافة المجتمعات الضـ.ـعيفة في كافة أنحاء سوريا.

كما لفت البيان أن “بلينكن” سيعقد أيضاً لقاءات خاصة مع كل من الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش”، ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة “فولكان بوزكير”.

أما بالنسبة لهـ.ـدف الولايات المتحدة من ترأس “بلينكن” للبعثة الأمريكية خلال الاجتماع، قال البيان: “هذه المشاركة ستعيد تأكيد التزام الولايات المتحدة بالعمل من خلال النظام متعدد الأطراف لمواجـ.ـهة كبريات التـ.ـحديات حول العالم.

يأتي ذلك في الوقت الذي توقعت فيه عدة تقارير صحفية أن يشهد الاجتماع القادم، يوم الاثنين المقبل، مواجـ.ـهةً دبلوماسية بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا بشأن الملف السوري.

ونوهت أن روسيا تستعد كعادتها لمساندة النظام السوري دبلوماسياً بالتوازي مع دعمه اقتصادياً وعسكرياً طيلة السنوات الماضية.

وأشارت التقارير إلى أن مناقشة الأوضاع الإنسانية خلال الاجتماع من المرجح أن تشهد صـ.ـداماً دبلوماسياً مع الجانب الروسي، خاصة بما يتعلق بمسألة تمديد القرار الدولي الخاص بالمساعدات عبر الحدود الذي تنتهي مدته في تموز/ يوليو القادم.

وكان مجلس الأمن الدولي قد مدد خلال شهر يوليو/ تموز الفائت بعد سجال مطول بين روسيا والولايات المتحدة، القرار الدولي رقم 2533 لمدة عام إضافي.

وتضمن التمديد تعديلاً على القرار بشأن اقتصار إيصال المساعدات الإنسانية عبر الحدود، على معبر حدودي واحد فقط، هو معبر “باب الهوى” بين تركيا ومحافظة إدلب شمال غرب سوريا.

تجدر الإشارة إلى أن وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” كان قد أكد في تصريحات صحفية سابقة التزام بلاده بمسار التسوية السياسية للملف السوري بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

كما شدد على ضرورة العمل على تمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى الداخل السوري عبر الحدود، وذلك في أول تحرك له حول الأوضاع في سوريا بعد أن تولى منصب وزير الخارجية للولايات المتحدة
المصدر: طيف بوست

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى