لجوء وغربة

الداخلية التركية تحدد ساعات عمل مراكز التسوق “ماركات” خلال فترة التطبيع الحالية

الداخلية التركية تحدد ساعات عمل مراكز التسوق “ماركات” خلال فترة التطبيع الحالية

أخبار اليوم ـ لجوء وغربة

متابعة وتحرير

أصدرت وزارة الداخلية التركية بيانا توضيحيا، كشفت فيه عن الساعات التي ستعمل بها مراكز التسوق “ماركات” خلال فترة التطبيع الحالية حتى تاريخ 1 حزيران .

وقالت صحيفة “هبرلار” التركية في خبر لها ترجمته تركيا بالعربي، أكدت وزارة الداخلية في بيانها على أن مراكز التسوق ستفتح أبوابها طيلة أيام الأسبوع، بساعات عمل تقديرية من الساعة 09.00_ 20.00 خلال أيام الأسبوع ومن الساعة 10.00_17.00 يومي السبت والأحد .

وذكر البيان، بأنه تم حظر بيع الحاجيات الغير ضرورية( خارج إطار الأكل والشرب والمنظفات) في عطلة نهاية الأسبوع يومي السبت والأحد .

اقرأ أيضاً : عاجل: أردوغان يعلن عن القرارات الجديدة

انتهى الاجتماع الوزاري الذي جمع الرئيس التركي (رجب طيب أردوغان) بوزراء حكومته، وذلك في أول يوم من أيام عملية التطبيع التدريجي التي تلت فترة الإغلاق الكامل الممتد بين 29 نيسان و 17 أيار، وذلك لمناقشة مسار الوباء وتأثيره على البلاد.

وقال أردوغان في تصريحاته التي ترجمتها تركيا بالعربي: “يستمر حظر التجول الليلي من الساعة 9 مساء حتى الساعة 5 فجراً حتى نهاية شهر أيار مايو الجاري”.

وحول الدعم المقدم للتجار قال: “سيشمل تقديم مبلغ 3000 ليرة لمرة واحدة، لكل من الموسيقيين والمطاعم ومحلات الحلويات والخياطين والحلاقين ومحلات غسيل السيارات ومحلات بيع الألعاب ومحلات الزجاج والأقفال وصانعي الأحذية، كما سيتم تقديم مبلغ 5000 ليرة لمرة واحدة، لدعم التجار الذين أغلقت أماكن عملهم بسبب تفشي الفيروس”.

وأضاف: “بفضل إجراءات الإغلاق الجزئي والكامل التي نفذناها خلال شهر رمضان، نجحنا في السيطرة على الفيروس مرة أخرى إلى حد كبير، لقد ناقشنا المرحلة الثانية من خطة العودة التدريجية للحياة الطبيعية، وسنعلن التدابير والإجراءات بهذا الصدد وفقًا لمستجدات الأيام القادمة”.

وتابع: ” نأمل أنه من الآن فصاعدًا لن تكون هناك حاجة لاتخاذ تدابير شاملة وتقييدية كما كان من قبل، لذا يجب اتباع الإجراءات لتقليل عدد الحالات، نحاول تطعيم كل الفئات الخطرة وخاصة المعلمين

اقرأ أيضاً : أول تعليق تركي على قرار إلغاء إذن السفر للسوريين المتداول حالياً

مصدر رسمي تركي يعلّق على القرار الذي تداولته بعض وسائل الإعلام بخصوص إلغاء إذن السفر المفروض على السوريين داخل الولايات التركية.

هذا وقد تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خبراً عن إلغاء “إذن السفر” المفروض على السورييّن للتنقل بين الولايات التركيّة، ضمن سلسلة الإجراءات الجديدة التي أصدرتها وزارة الداخلية التركيّة أمس الأحد.

وعقب انتشار الخبر على نطاق واسع بين السورييّن، تواصل مراسل (الحل نت) في تركيا مع مصدر رسمي داخل الهجرة التركيّة في مدينة #إسطنبول التي يعيش فيها أعداد كبيرة من السورييّن، للتأكد من صحة الخبر.

وأكد مراسل (الحل نت) نقلاً عن المصدر، أن ما تم تداوله حول قرار إلغاء “إذن السفر” الخاص بالسورييّن منفي بشكل ٍ قطعي، محذراً الناس من الانصياع وراء تلك الإشاعات.

وأوضح المصدر، الذي فضّل عدم ذكر اسمه، أن «إذن السفر لحملة بطاقة الحماية المؤقتة “الكملك” ثابت ومطلوب دائماً، ولا يتعلق بالحظر والإغلاق».

وأما بالنسبة للأتراك، فقد أُلغي “إذن السفر” الذي كان مفروضاً عليهم خلال الحظر الأخير، بينما يطلب الآن للتنقل بالسيارة الخاصة خلال ساعات الحظر الممتدة من التاسعة مساءً وحتى الخامسة صباحاً، وحظر نهاية الأسبوع (السبت والأحد)، وفقاً للمصدر ذاته.

ويضطر آلاف اللاجئين السورييّن للسفر بين الولايات التركيّة لإنجاز أعمالهم وزيارة أقاربهم دون حملهم لوثيقة “إذن سفر” في بعض الأحيان، مما يعرضهم للمخاطر السابقة.

وكان قد أكد العديد من اللاجئين السورييّن في تركيا، أنه رُفضت طلبات منحهم وثيقة “إذن السفر” دون تبرير أسباب الرفض، في الوقت الذي انحصر فيه التقديم على هذه الوثيقة عبر تطبيق E-devlet الحكومي.

وقيّدت السلطات التركيّة حركة اللاجئين السورييّن بين ولاياتها عبر وثيقة “إذن السفر” منذ قرابة خمس سنوات، وزادت فيما بعد التقييدات من خلال فرض عدة شروط للمتقدمين من أجل الحصول على هذه الوثيقة، مثل تقديم إثباتات تبرر أسباب السفر.

وتحوّل التقديم على “إذن السفر” للسورييّن في تركيا إلى تطبيق E-devlet منذ أواخر عام 2019 بعد إضافة خيار يُمكّنهم من تقديم طلب للحصول على الوثيقة عبر تعبئة بعض البيانات، مثل وجهة السفر وتاريخ سريان وثيقة “إذن السفر” وانتهائها، بالإضافة إلى سبب السفر المرفق بالإثباتات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى