أخبار اليوم

فعلتها المغرب.. دفعت إسبانيا نحو هذا الإجراء بحق زعـ.ـيم البوليساريو

فعلتها المغرب.. دفعت إسبانيا نحو هذا الإجراء بحق زعـ.ـيم البوليساريو

أخبار اليوم

فريق التحرير

لطالما كانت شواطئ المتوسط صمام أمـ.ـان بين الدول المتقاسمة للعالم القديم، منه عبر عبد الرحمن الداخل “صقر قريش” وفتح إسبانيا، وعبره عاد الفارون من محاكم التـ.ـفتيش تاركين خلفهم إرث 800 عام.

واليوم تعود مياه المتوسط للواجهة من جديد بعد أن عرفت المملكة المغربية كيفية التحكم بها لإرغـ.ـام إسبانيا على التفـ.ـاوض وعدم التدخل بالشؤون المغاربية.

قال ممثلون عن “جبهة البوليساريو” التي تطالب بانفـ.ـصال الصحراء عن المغرب، إن زعـ.ـيم “الجبهة” إبراهيم غالي سيمثل، في الأول من يونيو/حزيران المقبل، أمام قـ.ـاضي التحقـ.ـيق سانتياغو بدراز، في إسبانيا، حيث يخضع لعلاج في أحد المستشفيات الإسبانية جرّاء إصـ.ـابته بوبـ.ـاء كـ.ـورونا، وذلك لسماع اتهـ.ـامات ستوجه إليه في قـ.ـضية تتعلق بارتكـ.ـاب جـ.ـرائم حـ.ـرب.

وشكّل غالي أخيراً، محور الخـ.ـلاف الدبلوماسي المستجد بين إسبانيا والمغرب، الذي أبدى غضـ.ـبه من استقبال السلطات الإسبانية لزعـ.ـيم الجبهة الانفـ.ـصالية على أراضيها للعلاج، ما رأى فيه المغرب “استفـ.ـزازاً” للمملكة.

ودخل غالي إلى إسبانيا، حيث يعالج اليوم في مدينة لوغرونو الواقعة شمالي البلاد، بجواز دبلوماسي مـ.ـزور، وباسم مستعار منحته إياه السلطات الإسبانية.

وتتهم جمـ.ـاعات مدافـ.ـعة عن حقوق الإنسان وأفراد في الصحراء غالي، وغيره من زعـ.ـماء “الجبهة”، بالإبـ.ـادة الجـ.ـماعية والقـ.ـتل والإرهـ.ـاب والتعـ.ـذيب والتو.رط في عمليات اختـ.ـفاء قسـ.ـري.

وكانت وكالة “رويترز” للأنباء قد أكدت في 19 مايو/أيار الحالي، أن غالي امتـ.ـنع عن التوقيع على أمر الاستدعاء من قبل المحكمة الإسبانية العليا، بناء على وثيقة المحكمة التي اطلعت عليها الوكالة.

ويعد الاستدعاء الخطوة الأولى نحو محاكمة محتملة لزعـ.ـيم “البوليساريو”.

لكن وكالة “أسوشييتد برس” نقلت اليوم الأربعاء، عن مسـ.ـؤول في “الجـ.ـبهة”، فضّل عدم ذكر اسمه لأنه غير مخول بالحديث للإعلام، قوله إن غالي سيمتثل لأمر الاستدعاء من المحكمة الإسبانية العليا، للإدلاء بشهادته في الأول من يونيو، وذلك “تعبيراً عن ثقة جبـ.ـهة البوليساريو في العدالة”.

وكان قـ.ـاضي التحـ.ـقيق “بدراز”، قد رفـ.ـض طلبات الادعاء، بما في ذلك جمعية لحقوق الصحراويين متوافقة مع المصالح المغربية، لاعتـ.ـقال غالي.

كما أنه يمنح غالي الفرصة للإدلاء بشهادته عبر الفيديو من لوغرونو، حيث يعالج.

وأكدت الحكومة المغربية، في وقت سابق، أنها لن تعيد سفيرتها إلى مدريد كريمة بنيعيش إذا غادر غالي إسبانيا بالسـ.ـرية نفسها التي استخدمها عند وصوله إليها في منتصف إبريل/ نيسان الماضي بمساعدة الحكومة الإسبانية.

ودون الرد على مزاعـ.ـم الإبـ.ـادة الجماعية وغيرها من الجـ.ـرائم المحتملة التي تتـ.ـهمه بها الجـ.ـماعات المنـ.ـاهضة لـ”البوليساريو”.

وبالإضافة إلى استدعاء سفيرتها، كانت وزارة الخارجية المغربية قد سارعت إلى استدعاء السفير الإسباني في الرباط ريكاردو دييز هوشلايتنر، في 24 إبريل الماضي، للتعبير عن استـ.ـياء المغرب من موقف بلاده، الذي وصفته الخارجية المغربية بأنه “غير عادل”.

وارتبط اسم غالي أيضاً بموجة هجرة غير مسبوقة إلى مدينة سبتة والأراضي الإسبانية، الأسبوع الماضي، عبر المغرب، ما رأت فيه الصحافة الإسبانية عقـ.ـاباً لمدريد من الرباط، رداً على استقبال غالي

وبعد إطـ.ـلاق المغرب تحـ.ـذيرا من مغادرة إبراهيم غالي، زعـ.ـيم جبهة البوليساريو، التراب الإسباني دون تقديمه أمام العدالة، قالت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانتشا جونزاليث لايا، يوم الأحد الماضي، إنه لا بد لزعـ.ـيم جـ.ـبهة البوليساريو أن يواجه اتهـ.ـامات قانونية في حقه أمام القضـ.ـاء بإسبانيا.

وأضافت وزيرة خارجية إسبانيا أن غالي قدم إلى إسبانيا من الجزائر لتلقي العلاج، مشددة على أنه مطالب بمواجهة القضـ.ـية المرفوعة ضـ.ـده أمام المحكمة العليا الإسبانية بعد أن يتعافى من مشكـ.ـلاته الصحية.

وصرحت أرانتشا جونزاليث للإذاعة الوطنية الإسبانية قائلة: “وعدنا بمعاملة هذا الشخص معاملة إنسانية، كان في وضع حـ.ـرج بسبب مشكـ.ـلاته الصحية المتعددة، ومنها إصـ.ـابته الشديدة بكوفيد-19″.

كما أشارت المسـ.ـؤولة الحكومية نفسها إلى أنه “عندما يتعافى بمقدوره أن يغادر، وفي تلك الأثناء سيواجه سلسلة من الدعاوى القضائية، ونأمل أن يتمم التزاماته تجاه النظام القضائي الإسباني”.

وهذا أول تصريح رسمي تدعو فيها وزيرة الخارجية الإسبانية إبراهيم غالي إلى المثول أمام القضـ.ـاء قبل مغادرته التراب الإسباني، وذلك بعدما صعد المغرب من لهجته بخصوص إمكانية السماح له بالمغادرة دون مساءلته حول الشـ.ـكايات المرفوعة ضـ.ـده.

وحـ.ـذرت سفيرة المغرب في مدريد كريمة بنيعيش، يوم الجمعة الماضية، من أنه في حالة اختارت إسبانيا إبعاد إبراهيم غالي عن أراضيها بـ”الغمـ.ـوض” نفسه الذي دخل به، “فهي تختار إذن تدهـ.ـور العلاقات الثنائية” مع المغرب.

وأوضحت السفيرة المغربية أن “واقعة غالي اختبار لاستقلال القضاء الإسباني الذي نثق فيه تماما، لكنه أيضا اختبار آخر لمعرفة ما إذا كانت إسبانيا تختار تعزيز علاقاتها مع المغرب أو تفضل التعاون مع أعـ.ـدائه”.

أز.مة بين الرباط ومدريد

أثـ.ـار وجود غالي في إسبانيا غضـ.ـب الرباط وتسبب في نـ.ـزاع دبلوماسي بين مدريد والرباط، بعد أن اتهـ.ـمتها الأخيرة بإدخاله بجواز سفر مز.ور حتى يتهـ.ـرب من المتابعة القضائية.

في السياق نفسه، ذكرت وسائل إعلام مغربية، أن غالي رُفعت ضـ.ـده دعاوى تتـ.ـهمه بالاغتـ.ـصاب والقـ.تتل وجـ.ـرائم حـ.ـرب.

نُقل غالي إلى مستشفى بإسبانيا لتلقي العلاج الشهر الماضي؛ مما أثـ.ـار غضـ.ـب المغرب الذي يعتبر الصحراء الغربية جزءاً من أراضيه ويقول إن غالي يستخدم وثائق سفر قدمتها الجزائر واسماً مستعاراً.

وزيرة الخارجية الإسبانية أرانتشا غونزاليث لايا، قالت يوم  23 مايو/أيار الماضي، إنه يجب على غالي الرد على الاتهـ.ـامات عند تعافيه قبل أن يعود إلى بلاده.

في الجهة المقابلة، خفف المغرب على ما يبدو القيـ.ـود على الحـ.ـدود مع جيب سبتة الإسباني في شمال إفريقيا في الأسبوع الماضي؛ مما أدى إلى عبور آلاف الأشخاص بشكل غير قانوني.

وقال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيث في وقت سابق اليوم الثلاثاء إن المغرب تقـ.ـاعس عن حماية حـ.ـدوده.

وأنحت الرباط باللوم في عمليات العبور تلك على حالة الطقس وإرهاق حـ.ـرس الحـ.ـدود، رغم أن محللين قالوا إن ذلك مرتبط على ما يبدو بالنـ.ـزاع الدبلوماسي مع مدريد.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. تنبيه: meritroyalbet
  2. تنبيه: meriking

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى