منوعات وطرائف

شيء غامض أصاب هذه القرية العراقية دفع شبابها للتخلي عن الزواج منذ ربع قرن.. ما هو؟ “فيديو”

شيء غامض أصاب هذه القرية العراقية دفع شبابها للتخلي عن الزواج منذ ربع قرن.. ما هو؟ “فيديو”

أخبار اليوم

فريق المتابعة والتحرير

يعتبر العراق من البلاد العربية التي بدأت الدول الكبرى اختبار أسلـ.ـحتها فيها منذ وقت قديم، وتعـ.ـاني العديد من البلدات والقرى العراقية من من ظواهر غريـ.ـبة لم يجد لها الطب تبـ.ـريراً.

ويقول العراقيون بأن الجهات الطبية المختصة لا تبذل الكثير من الجهد في متابعة الحالات الطـ.ـارئة التي تصـ.ـيب سكان قرية أو بلدة عراقية ما، ما يتسبب بزيادة مثل تلك الحالات وسط تكهن السكان بالسبب والحل دون أية دراية عليمة.

وبعد الحـ.ـرب الأمريكية على العراق برزت قضـ.ـية المواليد المشـ.ـوهين في أكثر من مدينة وقرية عراقية دون أن يدفـ.ـع ذلك الحكومات العراقية المتعاقبة أو حتى الإدارات الأمريكية وحكوماتها بمتابعة الأمر بالرغم من كون التقارير الطبية الأمريكية أكدت مراراً أن تلك الحالات تعود لتغير بالجينات الوراثية أصـ.ـابت السكان جراء الأسلـ.ـحة التي يتم تجريبها في تلك المناطق.

ففي حالة نادرة وغريبة، تُعـ.ـاني قرية “الكيف” بمحافظة كركوك (شمالي العراق) من ولادة العديد من أطفالها ذكورا وأناثا بدون شعر منذ سنوات، دون معرفة السبب.

وتظهر حالة الصلع على الأطفال منذ ولادتهم، وهذا ما دفع الكثير من شبابها إلى العـ.ـزوف عن الزواج خلال السنوات الماضية؛ خـ.ـوفا من ولادة أطفال بلا شعر، بعد أن بدأت الظاهرة بالازدياد بشكل لافت وسريع خلال العقدين الأخيرين.

ويرجح سكان محليون أن يكون تلـ.ـوث مياه الشرب في القرية وراء ذلك؛ لكن أحد السكان في القرية أكد للجزيرة نت أن أولى حالات المرض ظهرت في ثمانينيات القرن المنصـ.ـرم، ويرجح أن يكون السبب وراثيا بالدرجة الأساس، وليس بسبب تلـ.ـوث مياه الشرب.

مياه الصرف تقسم قرية الكيف في كركوك، الى نصفين، ومنازلها مشـ.ـيدة بصورة تفـ.ـتقر الى أبسط مقومات الحياة، فهي مجرد قطع من الطوب (البلوك)، وضعت واحدة فوق الأخرى وعليها سقوف من الصفيح.

ولا مياه صالحة للشرب، ويعيش أهلها بوضع صحي مـ.ـزرٍ، وبات المـ.ـرض يسكن معهم وينتقل في اجسادهم ونسلهم، ونرى عشرات الأطفال والعوائل يعـ.ـانون من أنواع الأمـ.ـراض، لكن السمة التي تجمعهم سوية هي الصلع.

يجلس محمد الطائي ذو العشرة أعوام أمام منزله مع إخوته الذين يعانون من الصلع الولادي حيث تعتبر قرية الكيف الواقعة ضمن قضاء الدبس شمال غربي كركوك، واحدة من أغرب القرى، إذ يعـ.ـاني نصف سكان القرية من الصلع الذي يظهر على الأطفال هناك منذ الولادة.

ويقول محمد “أنا أصلع وأخي الصغير كذلك واأختي كذلك ووالدي وأعمامي، الجميع يعـ.ـانون من مرض الصلع الولادي ولا نعرف هل هذا الأمر مرض وراثي أم مـ.ـرض جلدي نعــ.ـاني منه”.

ويكمل محمد، أن “الصلع يتسبب بالكثير من المشـ.ـاكل لنا أنا وإخوتي مع بقية الأطفال، لأنهم ينادون علينا (الصلعان)، وهذا يؤلمنا، ونطالب من الحكومة أن يعملوا على توفير علاجات لي ولعائلتي وباقي الذين يعـ.ـانون من المرض من أهل القرية”.

وتتألف قرية “كيف” من 120 منزلاً، ومن بين الذين أصيبوا بهذا المـ.ـرض، 32 شخصاً واجهوا مشاكل نفسية واجتماعية بسببه.

اقرأ أيضا: وأخيراً حُلَّ اللغز.. قرية النائمين.. لماذا يسقـ.ـط أهالي “كالاتشي” في سبات مفاجئ؟

في الأسطورة القديمة انتصر النوم أمام كل من الريح والمطر والشمس، وانتزع لقب “سلطان”، لا يقدر أحد أن يغالبه.

“النوم سلطان”، وعرشه في قرية “كالاتشي” التي تبعد 300 ميل عن المدينة الكازاخية “آستانا”، حيث يسقط السكان فجأة في نوبات من النوم لأيام متواصلة لا يستطيعون النهوض أو الاستيقاظ؛ حتى أطلق على القرية “القرية النائمة”. فما هي حكايتها؟

بداية النوم المفاجئ

في ربيع عام 2013، أصاب مرض النوم -لأول مرة- 8 أشخاص مختلفين من قرية “كالاتشي” التي يبلغ عدد سكانها 640 شخصا خلال عطلة نهاية أسبوع واحدة، وعندما استيقظوا بعد أيام لم يتذكروا شيئا بالمرة، وذلك وفقا لموقع “مينتال فلس” (Mentalfloss).

بدأ السكان ينامون واحدا تلو الآخر، بغض النظر عن موقعهم أو ما يفعلون، ثم يسقـ.ـطون فجأة في سبات تام.

ومثل الـ 152 حالة التي أصيبت بالمرض الغـ.ـامض؛ عانى “كازاتشينكو” من أعراض منهكة كالدوخة والغثيان والصـ.ـداع الشـ.ـديد وفقدان الذاكرة وضغط الد.م المرتفع الذي لازمه لمدة 6 أسابيع بعد الحادث.

التفسير الشعبي للظاهرة

على مدى عامين، احتار العلماء والأطباء والمسـ.ـؤولون في تفسير ما يحدث، وقد اختبروا المستويات المتزايدة من الإشـ.ـعاع وأول أكسيد الكربون والرادون وتراكم أملاح المعادن الثقيلة التي يمكن أن تكون سـ.ـامة.

وأجروا أكثر من 20 ألف اختبار معملي وسريري، في الهواء والتربة والماء والغذاء والحيوانات ومواد البناء وعلى السكان أنفسهم، واعتقدوا أنهم أصيبوا بذهان جماعي.

وفي ظل عدم وجود حقائق علمية مؤكدة؛ تكهن العديد من السكان بأن مصدر المشـ.ـكلة، هو منجم اليورانيوم المهجور من الحقبة السوفياتية والموجود على أعتاب القرية.

وكان منجم “كراسنوجورسكي” -الملحق بقرية “كالاتشي”- في يوم من الأيام موطنا لعمال المناجم الذين تم إرسالهم من روسيا وعبر الاتحاد السوفياتي لاستخراج اليورانيوم المستخدم في تشغيل الأسـ.ـلحة النـ.ـووية السوفياتية ومحطات الطاقة، لكنه أصبح منطقة مهجورة بعد إغلاقه في التسعينيات.

محاولة الأطباء و العلماء لحل لغز المرض

بعد انتشار المرض بدأ الأطباء و العلماء في إجراء أبحاث مكثفة لمعرفة السبب ورائه و في البداية اعتقد الجميع أن النوبة كانت ردة فعل للجسم علي تناول شراب معين.

ولكن تم التخلص من تلك الفكرة في وقت لاحق عندما أصاب المرض الأطفال أيضا , و بعد ذلك حولوا تركيزهم علي مرض الاعتلال الدماغي ( و هو شكل من أشكال الخـ.ـلل الدماغي ) ومع ذلك لم تستند النظرية علي أي أساس فتم التخلص منها أيضا .

صمم العلماء و الأطباء علي معرفة السبب لذلك بدأوا في إجراء فحوصات معملية أيضا.

قاموا بما يقرب من 7000 فحص للمياه و التربة و الهواء و دماء المرضي و شعورهم و أظافرهم و لكنهم لم يعثروا علي أي شيء , و لذلك قاموا بإيقاف المرافق العامة لتحديد مصدر المشكلة.

قاموا بإيقاف امدادات الغاز و إطفاء أبراج الهواتف المحلية بل و قاموا أيضا بفحص مستويات الإشـ.ـعاع و غاز الرادون، و تحققوا من كمية العادن الثقيلة و الباكتيريا و الفـ.ـيروسات في امدادات المياه , و لم تكن العملية سهلة لأنهم لم يتمكنوا من تحديد أصل المشـ.ـكلة مما أفشـ.ـل جميع محاولاتهم .

اشـ.ـتبه العلماء في منجم يورانـ.ـيوم مهجور يبعد 3.2 كم من قرية كالاتشي و اعتقدوا أن غاز الرادون يتـ.ـسرب من المنجم و يتسبب في نقص الأوكسجين للناس مما يؤدي إلي فقدان الذاكرة .

الحل الحكومي للمشـ.ـكلة

مع انتشار التكهنات وغياب الحقيقة واستمرار النوم، لم يكن أمام المسـ.ـؤولين مفر من نقل السكان من “كالاتشي” وإعادة توطينهم في قرى أخرى مجاورة وإعطائهم منازل ووظائف جديدة، وبالفعل انتقل أكثر من نصف سكان القرية وسط مقـ.ـاومة آخرين ورفضهم الخروج من بيوتهم وقريتهم، بحسب “بي بي سي” (BBC).

وقد أثر المرض -الذي أطلق عليه “وبـ.ـاء النوم الغامض” (Sleepy hollow) في الحيوانات والأطفال والكبار على حـ.ـد سواء، حتى إن الأطفال شاهدوا هـ.ـلاوس كابـ.ـوسية، فرؤوا خيولا مجنحة وثعابين في أَسرّتهم وديدان تأكـ.ـل أيديهم.

وبسبب نومهم المتواصل تسـ.ـربوا من المدرسة، وكانت أسرهم في مقدمة العائلات التي آثرت الخروج من القرية خـ.ـوفا على أطفالها.

العلم ينتصر للسكان

وبعد أكثر من 700 يوم من البحث والتحقيق لمعرفة ما يحدث في قرية النائمين، خرجت الحكومة الكازاخية وأعلنت حل اللغـ.ـز.

فقد خلص الباحثون وفقا لـ”الغارديان” (The guardian) – بحسب ما نقلته الجزيرة بعد تحليل نتائج الفحوصات الطبية لجميع السكان- إلى أن سبب النوم المفاجئ هو ارتفاع مستويات أول أكسيد الكربون والهيدروكربونات في الهواء.

وأوضحت الحكومة أنه رغم إغلاق مناجم اليورانيوم؛ ما زال مستوى أول أكسيد الكربون مرتفعا في هواء القرية مع قلة نسبة الأكسجين، وهذا هو السبب الحقيقي لمرض النوم المفاجئ في تلك القرية، كما تنبّأ سكانها بالفعل.

بدء الحكاية ومشاهد مما حدث

كان “فيكتور كازاتشينكو” في صيف عام 2014 يقود سيارته للخروج من القرية متجها إلى أقرب بلدة في بعض المهمات، لكنه لم يصل إليها أبدا.

بعد 4 أيام استيقظ، ليجد نفسه في المستـ.ـشفى، كان قد سقـ.ـط في نوبة من النوم المفاجئ أثناء قيادته السيارة، ومع ذلك لم يتفاجأ، فلم تكن المرة الأولى بالنسبة له.

يحكي “كازاتشينكو” لـ “الغارديان” (The Guardian) ضاحكا أن غفوته تلك حدثت من قبل ونام حينها لمدة 3 أيام متواصلة.

تعرضت قرية كالاتشي في كازاخستان لنوبة مرضية غامـ.ـضة تسببت في خلود الناس للنوم لأيام متتالية , و الأمر المـ.ـثير للاهتمام هو عدم تذكر الناس لما حدث عند استيقاظهم .

مرت تايسيا البالغة من العمر 46 سنة بنوبة النوم هذه ثلاث مرات في بضع سنوات , حيث كانت المرة الأولي في عام 2012 عندما كانت تقوم تايسيا بروتينها المعتاد في العمل و فجأة شعرت بالدوار و بمجرد وصولها للمنزل فقدت وعيها و استيقظت بعدها بأيام في المستشفي , كانت جارتها من أخذتها للمستشفي و لكن في طريق العودة للمنزل غطت صديقتها في النوم أيضا .

كانت المرة الثانية لـ تايسيا في مارس 2014 حيث كانت تستعد للذهاب لحفل موسيقي عندما بدأت تشعر بالدوار و نامت بعدها ثم استيقظت بعدها بـ 5 أيام في المستشفى.

أما تجربة تايسيا الثالثة و الأخيرة كانت في فبراير 2015 حيث أصيبت بنوبة نوم أخري و لكن هذه المرة أصابت قدميها فقد شعرت و كأن ساقاها أصيبتا بالشـ.ـلل و لم تتمكن من المشي بشكل طبيعي.

و استمرت تلك النوبة لـ ثلاثة أيام و بالرغم أنها لم تكن نائمة إلا أنها كانت تسير و تتحدث كما و أنها تحت تأثير مخـ.ـدر ما، والأغرب من ذلك هو عدم تذكرها لأي شيء من ذلك.

كان هذا الوبـ.ـاء الغامـ.ـض ينتشر في كالاتشي كالنـ.ـار في الهشيم و لكن لم يتمكن أي أحد من معرفة سببه و لم تكن تايسيا الوحيدة التي مرت بذلك في عائلته، ففي 2013 غط زوجها في النوم أثناء قيامه بصيد الأسماك حيث فقد وعيه علي القارب و نقله أحد أصدقائه للمستشفى.

و عندما سمعت تايسيا بالحادثة هرعت إلي المستـ.ـشفى لتكون بجانبه و هناك تمكنت من محادثته و لكن كان كلامه مشوشا و عندما استيقظ من النـ.ـوبة لم يكن يتذكر أي شيء عن الحادثة أو عن محادثة زوجته له .

أصيب أكثر من 100 شخص خلال ثلاث سنوات بهذا المرض الغريب في كالاتشي و عاني الكبار و الصغار من النوبة، و النظرية الأكثر غرابة تقول أن البعض كانوا محصنين تماما من هذا المرض حين تعرض له البعض الآخر عدة مرات.

لكن بماذا يشعر الشخص عند إصابته بتلك النـ.ـوبة ؟

حسنا , تبدأ النـ.ـوبة بشعور بالدوار و بعد ذلك يشعر الشخص بثقل شديد في ساقيه تجعل المشي أمر صـ.ـعب للغاية و عندما تبدأ النوبة الفعلية يغط المصاب في النوم خلال دقائق و قد يهلـ.ـوس بأشياء عشوائية حتي يفقد الوعي.

لاحظ الشهود الذين كانوا حول المرضي أثناء تعرضهم للنـ.ـوبة أنه عند محاولة التحدث إليهم ظهر و كأن المرضي يسمعونهم و لكنهم لم يتمكنوا من فتح أعينهم أو تحريك أفواههم و بدا ذلك مشابها لمرض شـ.ـلل النوم , و لأن هذا المرض يحدث فجأة فيصبح كلام المريض ملعـ.ـثما مما يجعل فهم ما يقول أمر صعب .

لا تنتهي المشـ.ـاكل بعد استيقاظ المريض فبعد أن يفتح عينيه يعـ.ـاني المريض صعـ.ـوبة في الكلام إلي جانب فقدانه للذاكرة و يعاني البقاء مستيقظا و بمجرد التوقف عن التحدث إليه يخلد مجددا للنوم لبعض الوقت .

و وفقا لتقرير : أصاب ذلك المرض حيوانا أيضا، كانت قطة اسمها ماركيز حيث ادعي صاحبها أن القطة بدأت في التصرف بطريقة غريبة و غير متوقعة، في البداية كانت تصدر أصوات مواء باستمرار ثم بدأت تهـ.ـاجم كل شيء ( الجدران و الأثاث و أي شيء يعترض طريقها ) و في النهاية غطت في النوم في المساء و وفقا لقول صاحبها أنها كانت تشـ.ـخر كإنسان!

المصدر: IQ نيوز + الجزيرة + مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى