اخبار اليوم

الأمطار الغزيرة تتسبب في فيضانات في بلدة بور في نيغدة

في بور بمقاطعة نيغدة، شهدت منطقة البلدة هطول أمطار غزيرة مما أدى إلى حدوث فيضانات وفياضانات مائية وانهيارات تربية. قام والي نيغدة، جاهيت جيليك، بزيارة للمنازل والمحلات التجارية الّتي تضررت جراء الفيضانات والفياضانات بعد الأمطار. السلطات المحلية في نيغدة أصدرت بيانًا تعلن فيه عن الفيضانات والفياضانات التي وقعت في بلدة بور والتجمعات والقرى.

الأمطار الغزيرة التي ضربت منطقة بور في نيغدة أدت إلى حدوث سيول، مع تشكل فياضانات مائية. لم يتم الكشف عن تفاصيل حول الأضرار الناجمة أو المزيد من المعلومات حول الأمطار وتأثيرها. الوالي قام بزيارة مواقع الأضرار لتقييم الوضع العام والإجراءات المتخذة.

ملخص الأخبار

  • مدينة “بور” في نيغدة تعاني من تشكل سيول بعد هطول أمطار غزيرة.
  • الوالي زار المناطق المتضررة من السيول والفيضانات لتقييم الأضرار.
  • لم تُكشف بعد معلومات حول نطاق الأضرار أو تأثير الأمطار بشكل كامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى